المغرب يسجل أعراضا بعد التلقيح بـ”أسترازينيكا” البريطاني

admin17 مارس 2021آخر تحديث : الأربعاء 17 مارس 2021 - 10:21 صباحًا
المغرب يسجل أعراضا بعد التلقيح بـ”أسترازينيكا” البريطاني

مازال الجدل قائما حول لقاح “استرازينيكا”، ومقاطعة الأخير من قبل مجموعة من الدول الأوروبية، بين من اعتبر الأمر تصفية حسابات مع بريطانيا وبين من يرى أنه يتسبب في جلطات بالنسبة للمطعمين به.

الدكتورة رشيدة سليماني بن الشيخ، رئيسة المركز المغربي لمحاربة التسمم واليقظة الدوائية، كشفت في تصريح لـ”المساء” وجود تبليغات حول أعراض جانبية ضئيلة غير مرغوب فيها لبعض من استفادوا من اللقاح بالمغرب، بينها جلطات وتخثر للدم.

وأضافت المسؤولة عن اليقظة الدوائية أنه تم إجراء التحاليل لمعرفة علاقة لقاح أسترازينيكا ضد كورونا أو عوامل أخرى بهذه الجلطات، وتخثر الدم، وهو الأمر نفسه بالنسبة لأوروبا التي قالت إن هناك تبليغات بها بخصوص اللقاح، ولم تؤكد علاقته المباشرة بهذه الأعراض الجانبية.

وقالت المسؤولة ذاتها إن الجلطات وتخثر الدم تسببها عوامل ترتبط أساسا بالتقدم في السن، إذ كلما تقدم الإنسان في العمر يصبح عرضة للجلطات وتخثر الدم دون لقاح، إذ إنه أمر شائع، تنضاف إليه الأمراض المزمنة وارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب، التي تؤدي هي الأخرى إلى مشاكل تخثر الدم والجلطات، كما يمكن أن تؤدي إليها عوامل محفزة أخرى.