مدير الاستثمار بالداخلة يستغل 8 مارس لتغطية على إخفاقاته

admin
2021-03-08T16:42:18-05:00
اخبار الداخلةمجتمع
admin8 مارس 2021آخر تحديث : الإثنين 8 مارس 2021 - 4:42 مساءً
مدير الاستثمار بالداخلة يستغل 8 مارس لتغطية على إخفاقاته

بعد خطاب الملك لتشجيع المقاولين الشباب عن طريق برنامج “إنطلاقة” والعديد من التوصيات لتسهيل المساطر و الإجراءات لولوج الشباب حاملي المشاريع لسوق الشغل و الإستثمار، لازال مدير الاستثمار بالداخلة لم يفهم دوره في المركز كداعم وموجه للمقاولات بالجهة، حيث أن اب فكرة الوحيدة التي يتبنى هي برمجة دورات تكوينية فراغة المحتوى و لاتوصل للنتائج المرجوة.

8 مارس، أي عيد المرأة، يحتفل بهذه المناسبة العالم ليقدم أشياء ملموسة للرفع من دور المرأة في المجتمع سيما الجانب المادي و التمكين الاقتصادي، كذلك الإعتراف بدورها المحوري داخل الاسرة، لكن واقع الاستثمار المتدني بالجهة والأبواب المغلقة دائما فوجه النساء والشباب هي من بين أهم تجليات إخفاقات الهواري و عثراته، فحسن طريق الإستثمار ميسرة و الباب مفتوحة في وجه “البراني”.

الرسالة التي يجب على مدير الإستثمار “منير الهواري” أن يفهم و يعمل بها، هي تيسير إجراءات ومساطر مشاريع أبناء الداخلة بعيدا عن البيرقراطية و ” سير وجي” و “باركا من الضحك على ولاد المنطقة بدورات تكوينية”،وهذه الدورات اظهرت ضعف المركز الجهوي للإستثمار وركوب على الأحداث بدون شيء يذكر نهاهيك عن التوظيفات المشبوهة والتي تغيب عنها كفائات المنطقة مما يطرح عدت تسأولات.

ولنا عودة في الموضوع.