الرئيس الموريتاني يجدد اعتراف بلاده بالبوليساريو وتمسك نواكشوط بالحياد الإيجابي

admin
2020-03-07T14:34:58-05:00
اخبار الصحراء
admin6 مارس 2020آخر تحديث : السبت 7 مارس 2020 - 2:34 مساءً
الرئيس الموريتاني يجدد اعتراف بلاده بالبوليساريو وتمسك نواكشوط بالحياد الإيجابي

‏‎بعد تأكيد الرباط حرصها على إنشاء علاقات استثنائية مع نواكشوط، إلا أن سياسة النظام الموريتاني يبدو انها لم تتغير تجاه ملف الصحراء، فقد أكد محمد ولد الشيخ الغزواني، الرئيس الموريتاني، أن بلاده تعترف “بالجمهورية الصحراوية”.

وفي أول خروج إعلامي له مع وسائل إعلام موريتانية منذ انتخابه رئيسا للبلاد، ليلة الخميس الجمعة، قال ولد الغزواني إن “موقف موريتانيا من قضية الصحراء الغربية لم يتغير ولن يتغير وهو الاعتراف بالجمهورية الصحراوية، لأنه موقف من ثوابت السياسة الخارجية للبلد، بغض النظر عن الحاكم أو التطورات الحاصلة في الملف”.

وأكد الرئيس الموريتاني الجديد محمد ول الشيخ غزواني، خلال لقاء متلفز هو الأول من نوعه مع وسائل إعلام وطنية، ان موقف موريتانيا من قضية الصحراء لم يتغير.

وقال ولد الغزواني إن الموقف الموريتاني ثابت في هذا الشأن وهو الاعتراف بالجمهورية الصحراوية وتبني موقف الحياد الإيجابي والوقوف على نفس المسافة من جميع الأطراف وهو الموقف الثابت الذي لا تغيير فيه.

وكان الرئيس الموريتاني، محمد ولد الشيخ الغزواني، استقبل قبل أيام ناصر بوريطة، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج