تصل إلى نصف مليار دولار.. آبل ستدفع لمالكي هواتفها القديمة تعويضات مالية

admin
2020-03-03T13:29:41-05:00
اقتصاد
admin3 مارس 2020آخر تحديث : الثلاثاء 3 مارس 2020 - 1:29 مساءً
تصل إلى نصف مليار دولار.. آبل ستدفع لمالكي هواتفها القديمة تعويضات مالية

قالت شبكة سي أن أن الأميركية إن شركة آبل ستدفع ما يصل إلى نصف مليار دولار لتسوية دعوى جماعية تتهمها بإبطاء موديلات هاتف آيفون القديمة لإجبار المستخدمين على شراء موديلات جديدة.

وتقضي اتفاقية التسوية المقترحة أن تدقع الشركة لمالكي موديلات معينة آيفون 25 دولارا لكل جهاز متأثر، لما يصل إلى 310 ملايين دولار كحد أدنى و500 مليون دولار كحد أقصى، وفقا للوثائق التي أصدرتها الجمعة محكمة في سان خوسيه، كاليفورنيا.

وأشارت الوثائق إلى أن المبلغ الذي يتقاضاه كل مستخدم يمكن أن يزيد أو ينقص اعتمادا على عدد المطالبات المرفوعة وأي رسوم ومصروفات قانونية إضافية أقرتها المحكمة.

اتفاقية التسوية، والتي تتطلب موافقة قاض في الثالث من أبريل، تنهي معركة قانونية مستمرة منذ أكثر من عامين حاولت خلالها شركة آبل تخفيف حدة ردود الفعل العالمية.

وبعد سنوات من تشكيك مراقبين في أن آبل تعمد إلى إبطاء هواتفها القديمة مع إصابة البطاريات بالوهن، اعترفت الشركة في ديسمبر 2017 بأنها تستخدم تحديثات البرامج لإبطاء الأجهزة القديمة. وعزت الشركة السبب لإطالة عمر الهاتف الذي يستخدم طاقة أقل عندما يعمل بسرعة أبطأ ولتفادي الاغلاق المفاجئ بسبب ضعف البطارية.

واعتذرت شركة ابل عن ذلك في وقت لاحق وعرضت تبديل لمستهلكي هواتفها مقابل 79 دولارا، والتي هبطت إلى 29 دولارا في يناير 2018. واعترف الرئيس التنفيذي للشركة تيم كوك بعد ذلك بعام بأن الإيرادات لعام 2018 تأثرت جزئيا بسبب تخفيض كبير في أسعار تبديل بطاريات هواتف آيفون.

وفي ديسمبر 2017، اعترفت الشركة بأنها تستخدم تحديثات البرامج لإبطاء أجهزة آيفون  القديمة، بعد فترة قصيرة من إعلان عملاء غاضبين ومحللي تكنولوجيا أن التحديثات تسببت في انخفاض مستوى الأداء. وتوقع بعضهم أن آبل فعلت ذلك لإجبار المستخدمين على الترقية إلى أحدث طراز من آيفون، لكن الشركة قالت إنها تهدف إلى معالجة مشاكل بطاريات الليثيوم أيون القديمة التي تطفئ الهواتف فجأة لحماية مكوناتها.