أشغال بناء ميناء الداخلة الأطلسي تتجاوز نسبة 20% في التقدم

admin7 يوليو 2024آخر تحديث : الأربعاء 10 يوليو 2024 - 10:07 صباحًا
أشغال بناء ميناء الداخلة الأطلسي تتجاوز نسبة 20% في التقدم

الداخلة7

أكدت مديرة المديرية المؤقتة للإشراف على إنجاز ميناء الداخلة الأطلسي، نسرين أيوزي، أن نسبة تقدم العمل في بناء الميناء تجاوز 20%، معتبرة أن الأشغال تجري وفق الجدولة الزمنية المحددة وذلك بفضل أطقم عمل يعملون ليل نهار بكل إحترافية.

المشروع حسب أيوزي، هو الأكبر بين المشاريع الجارية في المغرب، الذي رصد له ميزانية تتجاوز 12٫6 مليار درهم؛ إذ يتشمل المشروع على ميناءً تجارياً بعمق 16 متراً، وميناءً للصيد الساحلي وفي أعالي البحار، وميناءً لصناعة السفن، بالإضافة الى منطقة اقتصادية بمساحة 1650 هكتار لتقديم خدمات صناعية ولوجستية وتجارية عالية الجودة، ويضم الميناء كذلك قنطرة بحرية بطول 1300 متر، وحواجز بحرية بطول 7 كيلومترات وعمق 17 متراً.

ويقع ميناء الداخلة الأطلسي على بعد 40 كيلومتراً شمال مدينة الداخلة، ويعتبر مشروعاً رائداً ضمن النموذج الجديد لتنمية الأقاليم الجنوبية للمملكة، تنفيذاً لتعليمات صاحب الجلالة الملك محمد السادس، وهو ثمرة اتفاقية تم توقيعها في فبراير 2016، بحيث يمثل الميناء جزءاً من رؤية جلالة الملك لجعل الواجهة الأطلسية الجنوبية للمغرب مركزاً للتكامل الاقتصادي والإشعاع الدولي.

ويكتسب ميناء الداخلة الأطلسي أهمية استراتيجية لإفريقيا الغربية وجهة الداخلة وادي الذهب، حيث سيدعم التنمية الاقتصادية والاجتماعية والصناعية في قطاعات مثل الصيد البحري، والزراعة، والطاقة، والسياحة، والتجارة، والصناعات التحويلية.

كما سيمكن من جهة أخرى، من تزويد المنطقة ببنية تحتية لوجيستيكية حديثة ومتطورة ستمكن من استقطاب الفرص المستقبلية التي يوفرها قطاع النقل البحري على المستوى الدولي؛ اذ ان المشروع يوفر الان اكثر من 1600 فرصة عمل من سواعد وطنية وخبرات مغربية ويشكل نصيب أبناء جهة الداخلة اكثر من 20 في المئة منها.

ومن المرتقب أن يبدأ تشغيل ميناء الداخلة الأطلسي، ما بين سنتي 2027 و2028، في رهان مغربي آخر لخدمة التجارة في إفريقيا.

atlas sahra
اتصل بنا