سكان حي السلام بالداخلة يوقعون عريضة موجهة لوالي الجهة و رئيس المجلس البلدي ضد رجل اعمال

admin
اخبار الداخلة
admin31 مايو 2022آخر تحديث : الثلاثاء 31 مايو 2022 - 9:26 صباحًا
سكان حي السلام بالداخلة يوقعون عريضة موجهة لوالي الجهة و رئيس المجلس البلدي ضد رجل اعمال

الداخلة7

وقع، سكان حي السلام قبالة المقاطعة الحضرية الخامسة بالداخلة ، عريضة موجهة لوالي جهة الداخلة وادي الذهب لمين بنعمر و رئيس المجلس البلدي الراغب حرمة الله معترضين فيها على ما اسموه احتلالا لساحة عمومية و متنفس بالمكان، مطالبين الجهات الرسمية بعدم السماح بإستغلالها من طرف رجل أعمال لبناء مشروع خاص.

atlas sahra

وجاء في العريضة المنشرة على مواقع التواصل الاجتماعي

“يشرفنا أن نتقدم لسيادتكم الموقرة بعريضتنا هذه للإعراب عن إعتراضنا لاحتلال الساحة الواقعة قبالة المقاطعة الحضرية الخامسة والتابعة لنفود المقاطعة الحضرية الحي الصناعي والمخصصة كمتنفس لساكنة هذا الحي وأبنائهم، وذلك من طرف رجل أعمال بهذه المدينة دون احترام للمبادئ المعتمدة لتوفير فضاءات ومنتزهات داخل الأحياء السكنية بهذه المدينة التي تعاني من هذا الجانب باحتلال أغلب المتنفسات من ساحات خضراء وفضاءات وملاعب القرب.
إن إقدام هذا الشخص الذي تمكن من الحصول على هذه الأرض بطريقة أو بأخرى لمنفعته الخاصة والمحسوبة على راحة السكان وجمال ورونق الحي سوف يخنق منازلنا مايعني أن هذا يلحق بنا الضرر البليغ، وبعد علمنا بهذا الخرق السافل في حقنا كساكنة الحي منذ سنة 2012 قمنا بنصب خيمة في الساحة المذكورة ومراسلة الجهات المعنية في هذا الإطار تنديدا بالضرر الذي سيلحق بنا عند بناء هذه الساحة، وبعد صمود دام لمدة شهرين تدخل السيد صلوح الجماني رئيس المجلس البلدي أنذاك وقام باستدعاء بعض الأشخاص من ساكنة الحي بمكتبه بمقر البلدية وقال أنه قام بجولة استطلاعية عدة مرات لعين المكان وقال بالحرف أنه من حقنا المطالبة برفع الضرر وأنه ناقش الوضعية مع المعني بالأمر وقال له أنه يجب عليه التنحي عن هذه الساحة في إنتظار التدخل لدى الجهات المعنية لتعويضه عنها إلى غير ذلك وتركها كمتنفس للساكنة، وبعد ذلك توعدنا السيد رئيس المجلس البلدي أنذاك أنه يتضامن معنا وأمرنا بإخلاء تلك الخيمة وتعليق الإعتصام وتم ذلك من طرف الساكنة إستجابة لتظامن وأمر السيد الرئيس المذكور الذي نجدد له الشكر والثناء على تدخله وما قام به.
وفي منتصف سنة 2021 تمت تهيئة أغلبية شوارع وأحياء المدينة وتم برمجة الساحة المذكورة هي الأخرى في هذه التهيئة وجعلها كمتنفس ومرآب لسيارات ساكنة الحي وتوعد السيد رئيس المجلس البلدي أنذاك أنه سيتم رصفها بالإسفلت وتهيئتها كمرآب للسيارات ومتنفس للساكنة وأعطى تعليماته بعين المكان للمشرف على المشروع حول التسريع بوتيرة الأشغال لتهيئة هذه الأخيرة وبحضور بعض أفراد ساكنة الحي لكن للأسف بعد مرور الإنتخابات الجماعية الأخيرة لم يتوفق السيد الرئيس الذي توعدنا بما سلف ذكره في خوض مرحلة موالية لرآسته على البلدية تملص المشرف على المشروع من مسؤوليته في إتمام تهيئة الساحة المذكورة كباقي ساحات المدينة وتركت في مهب الريح والغبار والأزبال المثناترة.
والطامة الكبرى أننا علمنا هذه الأيام أن الشخص الذي تمكن من الحصول على هذه الأرض بوضعها في المزاد العلني لدى سماسرة العقار لبيعها بعد أن تعذر عليه الأمر في استغلالها بسبب التصدي له من طرف ساكنة الحي واعتراضه.
وبصفتنا ساكنة الحي المذكور فإننا نوضح للرأي العام ولمن يهمه الأمر ولمن سولت له نفسه الإستيلاء على هذه الساحة فإن الوضع سيكون حالة مصيرية إذا لم تتم تسوية وضعيتها وتدخل الجهات المعنية في هذا الشأن.

اتصل بنا