لفتيت يؤكد رغم الظروف الصعبة الإنتخابات المقبلة في “وقتها الدستوري”.. و مكالمة طارئة توقف جلسة مناقشة القوانين الإنتخابية لعدة دقائق

admin
2021-02-23T09:45:32-05:00
اخبار وطنيةسياسة
admin23 فبراير 2021آخر تحديث : الثلاثاء 23 فبراير 2021 - 9:45 صباحًا
لفتيت يؤكد رغم الظروف الصعبة الإنتخابات المقبلة في “وقتها الدستوري”.. و مكالمة طارئة توقف جلسة مناقشة القوانين الإنتخابية لعدة دقائق

أكد وزير الداخلية، عبد الوافي لفتيت، على التزام المغرب بالإعداد لإجراء الانتخابات العامة المقبلة، سواء الوطنية أو الجهوية أو المحلية أو المهنية، في مواعيدها القانونية والدستورية بالرغم من الظرفية الصعبة التي تعيشها البلاد و العالم أجمع.

ونبه لفتيت، خلال عرضه مشاريع القوانين التنظيمية المؤطرة للانتخابات بلجنة الداخلية بمجلس النواب، الثلاثاء، إن الإعداد للانتخابات المقبلة يأتي في سياق عام يتميز بوجود تحديين كبيرين، يتعلق أولهما بتجند المملكة كسائر دول العالم لمواجهة تفشي وباء كوفيد-19، ويتعلق الثاني بالتطورات التي تعرفها قضية الوحدة الترابية.

ولفت المسؤول الحكومي، أن وزارة الداخلية عقدت سلسلة من اللقاءات مع زعماء وقادة الهيئات السياسية، خصصت لاستعراض ودراسة الاقتراحات الحزبية، حيث قامت الوازرة خلال هذه اللقاءات بدور الوساطة والتوفيق بين آراء الهيئات السياسية واقتراحاتها والعمل على التقريب وجهات النظر المتباينة.

جدير بالذكر فإن وزير الداخلية و خلال تقديمه تقريرا حول لجنة الداخلية و التعمير و سياسة المدينة فوجئ بمكالمة يبدو أنها مهمة وجدا و خاصة مما جعله يوقف الجلسة لعدة دقائق و يخرج للرد عليها.