المغرب و الجزائر في مشروع واحد.. زعما مبادرة يمكن تصلح العلاقات

admin
2020-08-18T08:20:48-04:00
اخبار الداخلةاخبار وطنية
admin18 أغسطس 2020آخر تحديث : الثلاثاء 18 أغسطس 2020 - 8:20 صباحًا
المغرب و الجزائر في مشروع واحد.. زعما مبادرة يمكن تصلح العلاقات

أطلق الوزير الأسبق الجزائري “الأخضر الإبراهيمي’ مبادرة عربية تجمع بين المغرب و الجزائر لهدف مشترك تنسيق للتضامن مع الشعب الفلسطيني لدعم حقهم المشروع و نضالهم ضد الإحتلال الصهيوني.

المبادرة تضم إلى جانب الأخضر الإبراهيمي صاحب الفكرة كل من رمطان لعمامرة وصلاح الدين مزوار و فتح الله ولعلو في مبادرة عربية التي يهدف من خلالها إلى جمع التوقيعات لمبادرته التي نشرت باللغات العربية والإنجليزية والفرنسية قبل تقديمها أمام الأمم المتحدة وجامعة الدول العربية.

وتأتي مبادرة الإبراهيمي أياما قليلة بعد إعلان الإمارات عن تطبيق علاقاتها مع سلطات الاحتلال الإسرائيلي وتعبير دول عربية أخرى عن استعدادها للمضي قدما في نفس الاتجاه على غرار البحرين وسلطنة عُمان.

وتعرف العلاقات المغربية الجزائرية في كل الأوقات مدا وجزا بسبب قضية الصحراء غير أن تجديد النخب و المصالح المشتركة وكذلك حق الجوار أمور يرى فيها ممتبعون للشأن السياسي قضايا يمكن أن تصلح العلاقات.